كيف تحصل على فكرة مشروع ناجح

0
يواجه في الأول صاحب العمل العديد من العوائق في البداية، وأهمها الحصول على فكرة مشروع ناجح ، خاصة أن أغلب المشاريع الناجحة تعتمد على فكرة جديدة.


واعلم أن الفكرة لن تأتيك على طبق من ذهب، ولكن عليك البحث جيدًا؛ فيمكنك البحث عن مشاكل يعاني منها بعض المنتجين، يمكنك أنت وضع حلول لها، كما يمكنك البدء من حيث انتهي الآخرون، ولكن عليك أن تعلم جيدًا أين ومتى تأتي الأفكار لكي تستطيع الحصول على فكرة مشروع ناجح بسهولة.

وقت الفكرة

يمثل الوقت عاملًا مهمًا للحصول على أفضل الأفكار، فالأفكار التي تحصل عليها خلال عملك تختلف عما تحصل عليه في وقت 

فراغك أو صفاء ذهنك، ويعد وقت ممارسة التمارين الرياضية ضمن أفضل الأوقات للحصول على فكرة إبداعية، أو قبل النوم 

مباشرة، أو أثناء الاستحمام، أو خلال اجتماع عمل ممل.

فالأفكار تُولد في لحظة خاطفة وقد تظهر في أغرب الأوقات، سواء كنت مشغولًا بأعمال أخرى أو مشتركًا في محادثة أو منصتًا إلى 

محاضرة أو قائمًا بالتدريس أو عاكفًا على قراءة كتاب أو حتى مسترخيًا بالمنزل.

صفاء الذهن


يعتمد توليد الأفكار بشكل أساسي على صفاء الذهن، والتخلص من الضغوطات السلبية، وتُعد الساعات الأولى من النهار هي أفضل 

الأوقات للحصول على الأفكار ، فكثير من الدراسات أثبتت أن الاستيقاظ في الصباح الباكر يساعد في تحسين مستويات تركيزك 

ويولد لديك الكثير من الأفكار الإبداعية.

ويجب عليك أن تقضي على المقاطعات التي تربك تفكيرك، وترتب معلوماتك، ويعد العمل في المكان المناسب ضمن المحفزات 

للخروج بأفكار جيدة، سواء كان ذلك المكان هو المنزل أو شركتك أو مساحات العمل المشترك.

اختراع الأفكار


يجب علي رواد الأعمال  البحث جيدًا عن الفكرة؛ لأنها لن تأتيك على طبق من ذهب، فيمكنك البحث عن مشاكل يعاني منها بعض 

المنتجين؛ لتضع أنت حلولًا لها، كما يمكنك البدء من حيث انتهي الآخرون، والاستفادة من التطورات الحادثة في هذا المجال. وإن 

تعثرت في إيجاد فكرة، فالجأ إلى الأسواق الناشئة التي لا يلتفت إليها الكبار، كما يمكنك أن تنفذ فكرة تقليدية بشكل حديث، كأن تنشئ 

مطعمًا، ولكن تقدمه بشكل مختلف للعملاء.

ويُعد العصف الذهني شيئًا ضروريًا للحصول على فكرة مشروع مبتكر؛ لأن العقل هو الأقدر على العصف بالمشكلة وفحصها 

وتمحصيها بهدف التوصل إلى الحلول الابتكارية المناسبة لهذه المشكلة، وتُعتبر هذه الطريقة هي الأكثر شيوعًا في الحصول على 

أفكار مشاريع جديدة.

ويتضمن العصف الذهني إشراك العملاء المستهدفين، والتعرف على رغباتهم أو احتياجاتهم، أو مشكلاتهم واقتراحاتهم، كما يُعد 

اختيار المكان عاملًا أساسيًا في نجاح العصف الذهني، ويجب عليك أن تكون منفتح الذهن عند الدخول لجلسة العصف الذهني؛ من 

أجل زيادة فرص الإتيان بأفكار خلاقة وخارج الصندوق.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.